الاوميجا واخواتها ……………..ونظرة عن قُرب …!!

صورةصورة

نتيجة تناول كميات كبيرة من بروتين المكملات الغذائية والتى تفوق احتياجات الجسم , والتى تتحول بصورة آلية الى دهون سيئة السمعة ..{ ال.دى. ال } ,والذى يتراكم على جدار الاوعية الدموية , مما يفقدها مرونتها , وبالتالى تكون هناك فرصة كبيرة للاصابة بتصلب الشرايين .
وحقيقة ان هذا الكلام ينطبق على الاشخاص ذوى الاجسام البدينة , والغير رياضيين , نجد ان هناك العديد من المشاكل الصحية نتيجة الدهون الزائدة ومالها من تأثيرات سلبية خاصة على الكبد , فنجد ان الاطباء تخصص الجراحة والجهاز الهضمى , يقوموا بوصف الاوميجا 3 كجزء من البرنامج العلاجى للمريض .
وبعيدا عن الكلام الطبى المعقد , وبصورة مبسطة نجد ان

 

“الاوميجا 3 ” ……
هى عبارة عن مادة دهنية ..لايستطيع الجسم ان ينتجها , لذا فمصدره الوحيد للحصول عليها هى الطعام .
لذا على كل شخص لديه هذه النوعية من الدهون { ال.دى .ال } ,ان يضع الاوميجا 3 جزء من البرنامج الغذائى , ضمانة للحفاظ على سلامة القلب والشرايين والخلايا العصبية .
وهذا يجعلنا ان نطلق عليها “جيش الانقاذ ” ,وتساهم بشكل فعال فى الدور الذى تقوم به كرات الدم البيضاء فى تشكيل الجهاز المناعى .
وهى تتوافر وبكثرة خاصة فى الحوت { زيت كبد الحوت } , بالاضافة الى اسماك المياه الباردة { سالمون ,سردين ,تونة } ,وايضا زيت بذر الكتان …{ زيت الحار } , وملعقة واحدة منه توفر الاحتياج اليومى للاوميجا 3 , بالاضافة الى الخضروات .

 

اما عن “اوميجا 6” ……
فنستطيع ان نحصل عليها من خلال الاطعمة المطبوخة بالزيوت النباتية ..{عباد الشمس , فول الصويا ,كانولا , ذرة } .
وفى حالة عدم توافر اوميجا 3 , 6 …يقوم الجسم باستخدام البديل الاحتياطى والذى يتوافر فى الجسم وبكثرة , هى
“اوميجا 9 “………..
وهى ايضا تتوافر فى { زيت الزيتون , الدهون الحيوانية } …..ولكنها فى الحقيقة تعتبر بديل غير فعال , مقارنة باوميجا 3 , 6 …………..وهذا يحدث فى حالة نقص احدهما او كلاهما .
ونستطيع ان نحصل عليها عن طريق العلاج الدوائى , والذى يتوافر فى الصيدليات فى صورة كبسولات { محلى , مستورد }.
.
فيتم وصف الاوميجا 3 بلس ..كعلاج ومكمل غذائى خاصة لمن يعانى من الدهون على الكبد بمعدل حبيتين واحدة صباحا والاخرى مساءً ..
وبالنسبة للاسماك فيفضل تناولها بمعدل 3 مرات \ الاسبوع , خاصة المشوى منه .

 

ويفضل تناول مشروب الزنجبيل الساخن فقط , او زنجبيل مع القرفة , او زنجبيل مع الليمون , مع اضافة عدد 2 ملعقة كبيرة من العسل الابيض .
بمعدل 1 – 2 فنجان \ اليوم , ولكن الاهم هو تناوله بصورة مستمرة .

 

وماسبق يعتبر موشرا هاما لاعادة النظر فى البرامج الغذائية , والتى تعتمد على زيادة كميات البروتين بصورة كبيرة .

 

أضف تعليقاً

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s