الجديد فى مرض هشاشة العظام …..ونظرة عن قُرب …!

صورة

لاشك ان ضعف العظام هو احد علامات الاصابة بمرض الهشاشة او مايطلق عليه البعض ( الترقرق ) ..!!
ولاشك ايضا ان نقص محتوى الجسم من عناصر الاملاح المعدنية كالكالسيوم والفوسفات , اضافة الى نقص فيتامين د …له دور كبير فى الاصابة لمااشرت اليه ..!
ونجد ان التعرض لاشعة الشمس فى المواعيد الموصى بها , له دور كبير فى الاقلال من هذا الضعف , حيث ثبت انه كلما كانت بشرة الجسم يصطبغ عليها اللون الداكن , كان ذلك دلالة ايضا على تحسن الحالة بصورة كبيرة ..!!
فهناك كثير من الدوائر الطبية والتى تعنى بهذا المجال , تشير باصابعها الى ان هناك مايسمى بهرمون ( كالستيريول ) …وهو الصورة الت يبصبح عليها فيتامين د , بعد تحوله بفعل اشعة الشمس , من فيتامين خامل الى فيتامين نشط..!!
وهذا الهرمون يقوم بدوره كمنظم لامتصاص الكالسوم فى الامعاء , وايضا الكالسيوم والفوسفات فى العظام ..!
وعليه …اذا انخفض محتوى الجسم من الكالسوم والفوسفات , حفز ذلك بدوره نشاط هرمون الغدة الدرقية ( PTH ) ..والذى يساعد على افراج كل من الكالسيوم والفوسفات , من العظام الى الدم , حتى يستطيع الجسم ان يقوم بعملياته الحيوية , وتعتبر عضلة القلب على رأس هذه القائمة , والتى لاتعمل بكفاءة ….بل قد تتوقف عندنقص محتويات الجسم من الكالسيوم والفوسفات بمستويات محددة …!!

 

وتعتبر الالام العظمية هى العرض الاكثر شيوعا لضعف العظام , وهذا بدوره شير الى احتمالية الكسر بصورة سهلة , لذا كانت الحاجة كبيرة من ذوى الامر , فى مرقبة كل من الاطفال او كبار السن المصابين بهذه الحالة .

 

اضافة الى ….
احتمالية ظهور علامات اخرى كدلالة على وجود ضعف فى البنية العظمية , وهى ظهور نتوء عظمة القص وخروجها للامام , والتى يطلق عليها ( قفص الحمامة ) , ويصاحب ذلك ضعف فى عضلات الجهاز التنفسى .

 

اضافة اخرى …
وهى تشوه او تأخير نمو الاسنان , مع ارتفاع نسبة الاصابة بتسوس الاسنان ..!

 

وهناك احتمالية لوجود اسباب اخرى :-

 

* اضطراب الانبوب الكلوى .
* سوء التغذية .
* فرط نشاط الغدة جاردرقية .

 

وبالطبع قد ينصح البعض من الاطباء بممارسة بعض التمارين , للعمل على تقوية العضلات المحيطة بمنطقة الضعف المشار اليها , كضمانة او حماية للعظام التى لم يكن لها نصيب من القوة , اى هى عملية تعويضية , وذلك باستخدام بعض الاجهزة والتى تعمل على ذلك ( السوستة ) ..!

 

ولكنى فى الحقيقة …ارى انه من الافضل تحسين الحالة بصورة طبيعية , وهى التعرض لاشعة الشمس فى صورة جلسات منتظمة , مع تحسين محتوى البرنامج الغذئى , والذى يتضمن كل من الكالسيوم والفوسفات والفوسفور , على ان يتم عمل اجراء تحاليل واشعات , تفيد بتحسين الحالة .
وارى ان رأى يعتمد على الاقلال من فرص التعرض للكسر , حيث انه من الخطورة ان يتم التدريب فى مثل هذه الحالات , خاصة ان الامر يحتاج الى دراية كبيرة بالتدريب بنظام المقاومات , من خلال متخصص ومؤهل .

 

 

 

أضف تعليقاً

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s